خلق الإنترنت عالمًا جديدًا بالكامل من الفرص لرواد الأعمال. إذا كانت لديك فكرة عمل رائعة، يمكنك الآن الوصول إلى جمهور عالمي ببضع نقرات فقط. ولكن ما الذي تحتاجه لإنشاء عمل تجاري ناجح عبر الإنترنت؟

إذا كنت ترغب في إنشاء عمل تجاري ناجح عبر الإنترنت، فهناك بعض الخطوات التي يجب عليك القيام بها. وهذه الخطوات سنتطرق لها بالتفصيل بهذا الموضوع، اذا كنت قادرا على مجرياتها أو ترى  أنك تمتلك هذه الخطوات بداخلك، فسيكون من السهل عليك تحقيق مشروعك الناجح عبر الانترنيت والمضي في تطويره.

1: الاستعداد النفسي

العمل بسعادة

أن تكون مستعدا نفسيا للعمل من البيت، شيء كبير ومهم للغاية قد لا تدركه إذا لم تجربه.

هناك الكثير من المشاكل والكلمات السلبية التي قد تسمعها، سواء داخل البيت من اهلك بسبب عدم ثقتهم بما تفعل، أو عدم تقبلهم فكرة العمل وانت جالس بالبيت. ايضا من الشارع من الجيران أو الأصدقاء، يحاولون إقناعك بأنك تضيع وقتك، وأن ما تقوم به لن يعطي أي نتائج.

الاستعداد النفسي يعني ان لا تهتم بما يقوله الآخرون، لأن رؤيتهم للأمور مختلفة عنك. 

أما الجانب الآخر من الاستعداد النفسي، سيكون عبارة عن صراع داخلي بينك وبين عقلك. احيانا عند الفشل ستبدأ فكرة أن ما تقوم به غير مجدي تسيطر عليك.

النجاح اونلاين، او انشاء مشروع مربح عبر الانترنت ليس بالأمر السهل، قد تحتاج الى سنين من العمل بدون مقابل ليصبح مشروعك جاهز لإعطائك بعض الأرباح. سواء كان المشروع متجر الكتروني لمنتجات، أو مدونة الكترونية، او منصة تقدم فيها خدامتك، او حتى العمل الحر المعروف باسم Freelance.

لذلك من أجل الاستمرارية وانشاء مشروع ناجح ننصح باختيار المجال القريب منك، أو شيء تحب قيام به. وهذا ما سنتطرق له بالخطوة التالية.

كما يمكنك قراءة هذا الموضوع لتفاصيل اكثر حول الاستعداد النفسي، وزيادة الانتاجية: الرابـــط

2: أن تحب ما تفعل

هل تكره عملك؟

ماذا لو استيقظت كل يوم وقمت بما تحب فعله؟ ماذا لو كان عملك شيئًا تتحمس للقيام به؟

 بالنسبة لكثير من الناس ، هذا حلم بعيد المنال. لكن في غالب الأحيان العمل بما تحب له نتائج جيدة ولن تشعر بالملل السريع. كما أنه يمكنك أن تكسب لقمة العيش من فعل ما تحب.

 الكثير من الاشخاص حولوا موهبتهم او هوايتهم إلى شيء يدر عليهم ثروة كبيرة. خير مثال على ذلك قصة مؤسس موقع mashable استطاع تحويل حبه الى الكتابة على التكنولوجيا وعالم التقنية إلى موقع باعه ب 50 مليون دولار.

تخيل أن تنهض كل صباح وتبدأ العمل بالشيء الذي تريد القيام به، حتما ستستمر لسنين طويلة بدون أي مقابل.

لكن بالدراية الكاملة والاستمرارية في المحاولة والتعلم المتواصل حول مجالك، ستكون نسبة نجاحك أكبر.

3: الدراية الكاملة بالمجال

كيف نحفز اطفالنا
أقوال تغيرنا

العمل بالشيء الذي تحبه هو خطوة مهم جدا، لتجعلك تتعلق بالشيء الذي تعمل به. كلما عملت أكثر بالشيء الذي اخترته، كلما زادت معلوماتك وخبرتك.

من الضروري جدا أن تكون لديك كامل المعلومات حول مجالك.

بدون معلومات كافية لن تستطيع المنافسة وسط عالم الانترنيت الكبير. 

مشروع اونلاين، او عبر الانترنيت… يعني منافسة شرسة بكل المجالات، سواء يوتيوب او مدونة، او تجارة الكترونية.

لا يوجد مجال حاليا لن تجد منافسين لك، لانك انت وسط عالم مفتوح. 

قد يعجبك  طرق كسب المال من الانستقرام

كلما كانت معلوماتك اكثر، وكلما تعلمت بعض الحيل البسيطة التي تساعدك بعملك… زادت نسبة تغلبك على المنافسين.

4: البدء بالعمل

العمل اونلاين

بعد التخطيط واختيار مجال عملك الذي تحبه. تأتي أهم خطوة وهي أن تبدأ بالتحرك والعمل.

هناك دراسة تقول أن نسبة الأشخاص الذي يحلمون بأنهم أنشأوا مشروع مربح، وأنهم بدؤوا بجني الأرباح وتغيير حياتهم. أكبر بكثير من الأشخاص الذين بدأوا بخطواتهم الأولى لتحقيق ذلك الهدف. وقد تكون أنت واحد من هؤلاء.

لا يوجد بالعالم من ليس لديه فكرة مشروع ما، أو خدمة ما. لكن هل يقومون باخراج تلك الفكرة الى أرض الواقع؟ فقط نسبة قليلة منهم.

بدون البدء بالتدريب والعمل، لن تصبح لديك الدراية الكاملة الخطوة السابقة التي ذكرناها.

وهنا قصة أكثر الشخصيات كفاحا بالعالم قد تقوم بتحفيزك للبدء بالعمل: رابــط القصــة

5: إنشاء موقع إلكتروني

اهمية الموقع الالكتروني

بغض النظر على المجال الذي اخترته، أصبح حاليا من المهم جدا أن تسوق لنفسك عن طريق موقع الكتروني.

انشاء موقع الكتروني، وصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي. هي الطريقة الأسرع التي تجعل الناس تتعرف عليك، او على الخدمة التي توفرها.

أما اذا كنت تنوي انشاء مشروع عن كتابة المحتوى او التسويق الاكتروني، او حتى متجر الكتروني. هنا انشاء موقعك الالكتروني شيء بديهي وهو المشروع بحد ذاته.

تنفق بعض الشركات العملاقة ملايين الدولارات على موقعها الالكتروني. ويقومون بتوظيف مئات الأشخاص من مصممين ومبرمجين، و متخصصي الشبكات الإلكترونية. مما يعني أن الموقع الالكتروني في عصرنا الحالي جد مهم، وبأي مجال اخترته.

6: المثابرة والاستمرارية

كل رجال الأعمال بالعالم، والأغنياء والرياضيين الناجحين، لديهم نقطة مشتركة عند سؤالهم عن كيف وصلوا لما هم عليه. هل تعرف ما قالوه تقريبا كلهم؟ الصبر والالتزام بشكل يومي.

وهنا نرجع الى الخطوة 1 و 2 المذكورين سابقا. اذا لم تكن مستعدا نفسيا، ولم تعمل بالشيء الذي تحبه، من الصعب عليك الاستمرار بالعمل بنشاط لسنوات وبدون أن تكسب أي شيء.

السر الرئيسي لنجاح يأتي بالاستمرارية والالتزام بأوقات العمل.

أنت طبعا مدير نفسك، وهذا الشيء غالبا يجعلك تتهاون في عملك اليومي. غالبا مع مرور الوقت يصبح العديد غير مهتم بمشروعه الذي قام بإنشائه.

مثال على ذلك: هناك بما يسمى على اليوتيوب بمقبرة القنوات… هناك الكثير من الأشخاص يروا القنوات الناجحة سواء بتخصص السفر أو الألعاب، او حتى قنوات التعليمية. يكسب أصحاب هذه القنوات الناجحة أزيد من 20 ألف دولار شهريا، والبعض بالقنوات الاجنبية قد يكسب مليون دولار شهريا.

عندما نرى نجاحهم، ونرى طريقة عيشهم برفاهية. والسفر الى الفنادق الفخمة، او شرائهم لسيارات الغالية. قد تقول أنا ايضا اريد هذه الحياة… فيبدأ الكثير بإنشاء قنوات على اليوتيوب على أمل أن يبدأ بكسب آلاف دولارات.

لكن بعد رفعه لأقل من 10 فيديوهات على قناته، يرى عدد مشاهدات القليل جدا أقل من 10 مشاهدات او 100 مشاهدة في أفضل الحالات. هنا يبدأ الإحباط وتلاشى حلم عيش حياة الرفاهية.

غالبا يقوم بإهمال القناة لتنظم الى مقبرة القنوات التي أهملها أصحابها، ثم يبدأ بالبحث عن شيء آخر يقوم به، مثل مجال آخر أو البحث عن وظيفة مستقرة.

لكن عندما ترجع الى ماضي القنوات الناجحة، الذين يعيشون برفاهية حاليا. سترى أنهم بسبب الصبر والاستمرار مع الالتزام لسنوات بدون مقابل وصلوا الى ماهم عليه اليوم.

قد يعجبك  أفضل طرق ربح المال من الأنترنيت بدون رأس مال

هذا ما يعنيه المثابرة والاستمرارية… اذا لم تكن مستعد للعمل والاستمرار لمدة طويلة حتى لو فشلت أكثر من 10 مرات فلا تبدأ.

7: التعلم المستمر

العمل عبر الانترنيت قد يكون صعبا للغاية إذا لم تكن من النوع الذي يتابع الوسائل الجديدة او الطرق الجديدة التي تطرأ على مجالك.

العمل من البيت أو ما يعرف بالعمل اونلاين، يعرف تغيرات سريعة جدا. مثلا بالتجارة الالكترونية قد تجد طريقة فعالة تسوق بها منتجاتك. بعد سنة أو أقل لم تعد الطريقة فعالة، أو طرأ عليها بعض التغيرات، او حتى عادات الزبون او المستهلك بالانترنيت تغيرت.

فمثلا فيسبوك بسنة 2009 ليس نفسه بسنة 2022. يعني اذا كنت شخص لديه عمل عبر Facebook كصفحة مليونية، او وكالة تقدم خدمة الأعلانات facebook Ads. من المرجح أنك تقرأ وتتعلم بشكل يومي حول الجديد والأدوات الجديد التي تطرقها شركة ميتا (فيسبوك سابقا).

التعلم المستمر هو سبيلك الوحيد لتبقى داخل السوق العملاقة، الذي يعرف تنافس وتغيرات كبيرين.

قد يكون التعلم المستمر هو الجزء الاكبر من الخطوة 3 التي ذكرناها أعلاه. لأنه بالتعلم المستمر والاطلاع على ما هو جديد بتخصصك، ستصبح بدراية كاملة حول كل شيء تقريبا.

هذا الموضوع قد يكون مفيدا لك عن ما معنى الحياة ولماذا نحتاج لتعلم المستمر: رابـــط الموضوع

وهذا الموضوع سيساعدك في بعض الأفكار لتطوير من نفسك: رابــــط الموضوع

8: التكيف مع التغييرات

من منا لا يعرف شركة أو أكثر كانت من أضخم الشركات سابقا، والان لا تسمع عنها شيء. 

مثل شركة نوكيا كانت ملكة الهواتف بالأزرار، بسبب عدم تكيفها مع الهواتف الذكية أصبحت من الماضي.

نفس الشيء لشركة كوداك ملك التصوير الشريطي، بسبب عدم تكيفهم مع التغيرات (التصوير الرقمي) انهارت الشركة.

التكيف أو التأقلم مع التغييرات التي تحصل، سيجعل مشروعك الإلكتروني قوي وصعب الانهيار. 

العالم يتغير بسرعة، خصوصا بالعالم الرقمي. لذلك العمل عبر الانترنيت يحتاج منك أن تصبح قابلا لتأقلم، او ستصبح من الماضي مثل نوكيا وكوداك…

قد تأتي حالات خاصة التي تقلب حياتك رأسا على عقب. على سبيل المثال الوباء العالمي كورونا، والحرب بين روسيا وأوكرانيا، جعلت الكثير من الشركات تفلس، والبعض الآخر يغتني.

لذلك انت من يتحمل مسؤولية مشروعك الالكتروني الخاص. إذا أصبح مشروعك بالانترنت ناجح ويدر عليك الكثير من الأرباح، حاول أن تستثمر في أشياء اخرى (لاتضع البيض كله في سلة واحدة).

من بين الأشياء التي يمكن أن تستثمر فيها مداخلك. العملات الرقمية، شراء أسهم الشركات، الاتجاه الى منتوجات اخرى في حالة كنت تعمل بالتجارة الإلكترونية.

ويمكنك كذلك شراء عقارات او عمل مشروع على أرض الواقع.

بهذه الطريقة حتى لو فقدت مشروعك الأول، والذي هو العمل عبر الانترنيت. ستجد انه لديك مشروع اخر او رأس مال بالأسهم او العملات الرقمية.

كما انه يمكن لاستثمارك الثانوي بالعملات الرقمية أو اسهم الشركات، او حتى شراء عقار بموقع استراتيجي، أن يجعل منك مليونيرا. 

نرجوا منك متابعتنا بمواقع التواصل الإجتماعي أسفله. كما يمكن ارسال أي سؤال أو استفسار.

Instagram

Youtube

TikTok

المدونة

الهدف من موقع مدونة يامي جعل المحتوى العربي مفيد و وغني بالمعلومات القيمة وتغيير عقليات الى مستويات راقية تجعل حياة الافراد اسهل معا للارتقاء الفكري.