الثروة، وهي حلم الكثير من الأشخاص حول العالم وقد تكون انت وأنا من بينهم. ولكن هل أنت حقا تسعى لتحقيق الثروة؟ أم أنك تريدها بالتمني فقط؟

بهذا الفيديو، سوف نرى قصة شخص من أشهر الشخصيات بالعالم، كونراد هيلتون مؤسس سلسلة فنادق هلتون العالمية، والتي أغلبنا يعرفها أو سمع بها.

سنتعرف على السر الذي جعله يبني ثروة هائلة، باستثمار بدأ ب 5 ألف دولار لا غير.

من هو كونراد هيلتون.

ولد كونراد هيلتون سنة 1887م، بنيو مكسيكو بالولايات المتحدة الامريكية، بعد أن قام ابويه بالهجرة من دولة النرويج نحو أمريكا.

كان ابوه يمتلك متجر بقالة، مما جعل كونراد يتعلم الكثير حول الأعمال والتجارة.

عندما أصبح شابا، انضم الى الجيش الأمريكي المتواجد بفرنسا، ليصبح ملازما بعد ذلك.

بسنة 1919م، عندما كان عمره 32 سنة قام بترك الجيش، ليرجع الى ولايات المتحدة الأمريكية، تحديدا تكساس.

الطريق نحو النجاح.

كان يمتلك كونراد 5000 دولار، التي استطاع توفيرها خلال فترة خدمته العسكرية، ال 5 ألف دولار كانت تعتبر في ذلك الوقت مبلغا جيدا، لذلك بدأ يفكر باستثماره ليقرر شراء حصة بأحد البنوك، لكن المفاوضات لم تنجح.

بالنهاية قرر أن يشتري مبنى كان باسم ذا موبلي The Mobley يحتوي على 40 غرفة، بمدينة سيسكو بولاية تكساس. بدأ كونراد هيلتون يشتغل على خدمة العملاء، وسماع آرائهم حول الخدمات التي يقدمها، قصد تطوير مشروعه بما يليق بالعملاء.

عرف الفندق نجاحا باهرا، بسبب الخدمة والطريقة الاحترافية التي كان يسير بها الفندق المتواضع. حيث كان لكونراد هيلتون طموح عالي، كان يقوم بإعادة استثمار كل أرباحه بشراء غرف أكثر. وتوفير خدمات فندقية أفضل.

  • بسنة 1925م، تم بناء اول فندق من طرف كونراد هيلتون بمدينة دلاس بتكساس، تحت اسم فنادق هلتون.
  • بسنة 1942م، تم انشاء اول مقر رسمي لسلسلة فنادق هلتون بلوس انجلوس.
  • بسنة 1943م، أصبح هلتون من أقوى وأفضل الفنادق بالولايات المتحدة.
  • بسنة 1949، قام هيلتون بشراء فندق “The Waldorf Astoria” بمبلغ 3 مليون دولار، ليبدأ في التوسع أكثر بسلسلة فنادق هيلتون.
  • انتشرت فنادق هلتون بمعظم الولايات بأمريكا، ليبدأ يخطط في فتح فنادق خارج أمريكا… وفعلا بسنة 1953م، قام بفتح اول فندق له خارج أمريكا بدولة اسبانيا بمدينة مدريد.
  • أول أكبر صفقة عقارية بالتاريخ، قام بها كونراد هيلتون سنة 1954م بمبلغ فاق 110 مليون دولار.
قد يعجبك  قصة نجاح الملياردير السعودي سليمان الراجحي

وهكذا أنشئ كونراد هلتون واحدة من أكبر السلاسل الفندقية بالعالم، والتي احتلت العالم أجمع حيث أصبح هلتون يمتلك أزيد من 6200 مبنى فندقي، أي أزيد من مليون غرفة، والمنتشرة بأكثر من 120 دولة حول العالم.

العبرة من القصة.

طريقة التفكير والتسيير، قد تغير حياتك لمستويات لم تكن تتوقعها، فكما استطاع كونراد هيلتون من تحويل مبلغ 5 ألف دولار الى سلسلة فنادق عالمية تساوي قيمتها حاليا أزيد من 15 مليار دولار. يستطيع أي شخص تحقيق النجاح ولو جزءا بسيطا…

إذا هل تعتقد أن قادر على تحقيق أهدافك؟ لتترك بصمتك قبل موعد الرحيل.

نرجوا منك متابعتنا بمواقع التواصل الإجتماعي أسفله. كما يمكن ارسال أي سؤال أو استفسار.

Instagram

Youtube

TikTok

المدونة

الهدف من موقع مدونة يامي جعل المحتوى العربي مفيد و وغني بالمعلومات القيمة وتغيير عقليات الى مستويات راقية تجعل حياة الافراد اسهل معا للارتقاء الفكري.