العالم مليء بالأثرياء بمختلف المجالات، هناك من جمع ثروته من انشاء شركة، او اختراع ما، او التجارة والصناعة وغيرها…

اضافة الى ان هناك طرق أخرى عديدة لا يعرفها الكثير، سواء كانت طرق ملتوية، او قانونية. وهذا ما سنعرفه من خلال قضية فلوريان هوم، فقد كان هو حديث الكل بقارة أوروبا لفترة من الزمن.

من هو فلوريان هوم؟

فلوريان هوم المعروف بصاحب السيجارة المخضرم، ولد سنة 1959م بألمانية. كان لا يحب الدراسة حيث كان يقضي معظم وقته بالتنزه وسط الحدائق والغابات. كان معروف بين عائلته وأصدقائه بالجرأة وتجريب كل شيء.

لغاية 2007م، كان من بين اغنى 300 شخصية بألمانيا. وقد كان أشهر مدير صناديق استثمارية بألمانيا، كان يبحث عن الأرباح العالية من خلال تطوير الشركات الصغيرة الغير ملفتة لنظر.

بداية الرحلة نحو النجاح.

ببداية التسعينيات، عمل فلوريان هوم بأول بنك ألماني له، ليبدأ في تسلق المناصب واحدا تلو الأخر. بعد ذلك استطاع تأسيس شركته الاستثمارية الخاصة سنة 1993م.

بسنة 1998م، قام بطرح أسهم شركته بسوق البورصة الألماني، لترتفع أسهم الشركة بسبب الاقبال الغير متوقع من المستثمرين، ليكسب الكثير من الأرباح بسبب الطلب المتزايد على شراء الأسهم. لترتفع بعد 3 سنوات فقط قيمة الشركة لأزيد من 7 أضعاف.

كان محترفا في اقناع الزبائن على الاستثمار في شركته، وكان يبرم العقود المهمة مع المستثمرين في الفنادق الفاخرة. كان معروفا بفصاحته بالكلام، وطريقة حواره التي تجعل معظم المستثمرين يثقون به.

الطريق الى الانهيار.

بعد مدة من الزمن قام بعرض أسهم شركته خارج المانيا، تحديدا ببورصة لندن العملاقة ليبدأ في جني أرباح أكبر.

مع مرور الوقت زادت شراهته لتملك المال، ليبدأ بالقيام بطرق ملتوية من أجل مكاسب أكبر، وأسرع. بدأ يتلاعب بأسعار أسهم الشركات الصغيرة التي يقوم بشرائها، عن طريق نشر الاشاعات والاخبار كاذبة، بعد ارتفاع الأسهم يقوم ببيعها، ليكسب مبالغ ضخمة من خلال الفارق بين ثمن الشراء والبيع.

قد يعجبك  قصة الإلحاح لتوماس أديسون

بعد ذلك وببداية 2007م، بدأت المشاكل والتهم تنزل واحدة تلو الأخرى على فلوريان هوم، بدأت الصحافة تتكلم على الطرق الملتوية التي يقوم بها، ليشعر المستثمرون بالخطر، واقتراب لحظة فقدان أموالهم.

بصيف سنة 2007م اختفى فلوريان هوم، قام بأخذ نصف مليون يورو معه، ثم استقل طائرته الخاصة دون أي أثر له. كان يعتبر فلوريان هوم القدوة لكل المستثمرين بصندوقه الاستثماري، فبعد انتشار اخبار هروبه وخلال أسبوع واحد نزلت اسمه شركته لأزيد من 90% ليخسر كل المستثمرين.

بدأت الكثير من المافيات والعصابات تبحث عنه، وهناك أشخاص قدموا مكافئة بقيمة مليون يورو ونصف لاي شخص يقدم لهم معلومات حول مكان اقامته. بالإضافة الى انه أصبح على رأس قائمة المطلوبين لقسم التحقيقات الفيدرالية الأمريكية.

بعد مرور السنين تم القبض عليه بدولة إيطاليا تحديدا سنة 2013م، ليتم اعتقاله من وسط عائلته ليحاكم بالولايات المتحدة، قضى سنة ونصف بالسجن، أصرت المانيا على ارجاعه بسبب أنه لا يوجد أي دليل ملموس يورطه باي تلاعبات بالسوق، او صفقات مشبوهة.

كان يمتلك فلوريان هوم ثروة قدرت بأزيد من 300 مليون يورو، ليخسر كل ثروته بسبب القضايا وشكاوى المستثمرين.

والان يعتبر نفسه كاثوليكي متدين، لم يعد يهتم بالمال والثروة، لتبقى واحدة من أهم أقواله:

لقد كنت ملئ بشهوة المال، والرأسمالية لا ينبغي أن تتخلوا عن الثروة، ولكن لا تغفلوا عن الأشياء المهمة بحياتنا.

نرجوا منك متابعتنا بمواقع التواصل الإجتماعي أسفله. كما يمكن ارسال أي سؤال أو استفسار.

Instagram

Youtube

TikTok

المدونة

الهدف من موقع مدونة يامي جعل المحتوى العربي مفيد و وغني بالمعلومات القيمة وتغيير عقليات الى مستويات راقية تجعل حياة الافراد اسهل معا للارتقاء الفكري.