دائما ما نسمع الكثير من الأشخاص، يقولون ان المال مصدر للمشاكل، او انه أصل كل الشرور التي تجري حول العالم.

بينما فئة أخرى يرو ان المال مصدر للسعادة، وانه الوسيلة الوحيدة لحل كل المشاكل من حولنا.

إذا هل المال فعلا أصل كل الشرور؟ ام ان الفقر أصل كل الشرور؟

حقيقة المال.

معظم الكتب السماوية تطرقوا الى موضوع المال. فمثلا بالقران الكريم هناك الكثير من الآيات. التي توضح لنا وترشدنا الى الحذر من طرق استخدامنا للمال الذي نملكه.

 الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا.

«ولا تؤتوا السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قياماً»

الإنسان بالفطرة وهو يكبر يبدأ بحب المال، لأنه وببساطة يستوعب ان المال هو الوسيلة الوحيدة للعيش برفاهية، والحصول على كل ما تريد.

ولهذا فيجب علينا الحذر من طرق انفاقنا لهذا المال، لأن المال سيذهب وما فعلت به وفيما انفقته سيضل معنا لنحاسب عليه.

الشيء الوحيد الذي قد نتفق عليه جميعا، هو ان اللوازم التي نحتاجها بشكل يومي كالأكل والملابس والفواتير وغيرها من ضروريات الحياة. لا يمكن الحصول عليها الا بالمال، إذا لم تكن تمتلك المال لن تستطيع الحصول على أي شيء مما ذكرناه.

أي نستطيع ان نقول ان المال شيء ضروري للحياة الكريمة، بدون مال ستزيد معاناتنا وصعوبة الحياة.

المال وأثاره علينا.

المال سيف ذو حدين، يمكن ان يأخذك الى التهلكة او يجعلك شخص سعيد لا ينقصه شيء بالحياة.

هناك الكثير من الأشخاص غيرتهم الأموال، أصبحوا يؤدون الناس بأموالهم ويظلمون البسطاء منهم، ليصابوا بمرض الجشع والطمع وحب المال… حب المال هو أكبر الشرور التي يمكن ان تصيبك. فحب المال يفقدك البصيرة فتنسى أنك لست خالدا، ولن تحصل على حياة الأبدية بمالك.

قد يعجبك  إليك 5 أفكار مشاريع صغيرة

هناك الكثير من القصص التي يجب ان نأخذ العبرة منها، كقارون مثلا ماذا استفاد من ماله؟ فقد جعله يخسر الدنيا والاخرة.

وبنفس الوقت نقص المال يصنع الفقر، والفقر يصنع الجهل. والجهل يصنع العديد من المشاكل، كالإجرام والتخلف، والمشاكل الاجتماعية وبتالي انهيار الاقتصاد. لهذا السبب غالبا ما تكون الدول النامية الفقيرة تعاني من انهيار الاقتصاد وارتفاع معدل الجريمة.  

يمكن للمال ان يجعل اسمك خالدا، وان تبقى بذاكرة الناس كشخص كريم ويساعد الفقراء ويبني مشاريع فتكسب محبة الناس والصدقة الجارية…

 وخير مثال عن ذلك رجل الاعمال السعودي سليمان الراجحي، يسخر جزءا كبيرا من ثروته للأعمال الخيرية. قام بعمل أكثر من 1200 مشروع خيري بالكثير من الدول النامية.

أكبر وقف خيري بالعالم الإسلامي، إضافة الى الكثير من المزارع التي يوزع انتاجها على الفقراء.

كثرة المال ابتلاء من رب العالمين، إما أن يأخذك الى التهلكة بسبب الجشع وحب المال. او ان تشتري به الحياة الأبدية عن طريق استعماله فيما يرضي الله.

فالسعادة تأتي عن طريق تقدير النعمة التي بين أيدينا، وليس بكمية المال الموجودة برصيدك البنكي.

لذلك نرى أن المال ليس أصل كل الشرور، بل حب المال هو أصل كل الشرور.

نرجوا منك متابعتنا بمواقع التواصل الإجتماعي أسفله. كما يمكن ارسال أي سؤال أو استفسار.

Instagram

Youtube

TikTok

المدونة

الهدف من موقع مدونة يامي جعل المحتوى العربي مفيد و وغني بالمعلومات القيمة وتغيير عقليات الى مستويات راقية تجعل حياة الافراد اسهل معا للارتقاء الفكري.